هيفاء المنصور تنافس على جائزة “الأسد الذهبي” في مهرجان البندقية

هيفاء المنصور تنافس على جائزة "الأسد الذهبي" في مهرجان البندقية
+ = -

عادت المخرجة السعودية المتميزة هيفاء المنصور للبروز من جديد وبشكل كبير على مستوى عالمي عندما دخلت قائمة المرشحين للحصول على جائزة الأسد الذهبي في مهرجان البندقية السينمائي، وذلك بفيلمها “المرشحة المثالية”.

هيفاء المنصور تنافس على جائزة “الأسد الذهبي”

اختار مهرجان البندقية السينمائي الدولي الفيلم السعودي “المرشحة المثالية” للمخرجة هيفاء المنصور ضمن المسابقة الرسمية للمهرجان بدورته الـ 76 التي تعقد حاليا وتستمر حتى 7 سبتمبر 2019.

وتعد مخرجة الفيلم هيفاء المنصور هي واحدة من بين مخرجتين فقط تشاركان في المنافسة القوية التي تشمل 21 فيلما للحصول على الأسد الذهبي في مهرجان البندقية السينمائي الدولي، وبذلك أصبحت المنصور أول مخرجة سعودية تُرشَّح لجائزة “الأسد الذهبي” التي تُمنَح في ختام المهرجان.

فيلم “المرشحة المثالية”

يتناول فيلم “المرشحة المثالية” “The Perfect Candidate قصة طبيبة سعودية شابة تسعى لتغيير نمط التفكير المتحفظ في مجتمعها ويحاول استعراض العقبات التي تواجه امرأة تترشح لمنصب محلي بسبب التمييز على أساس الجنس، وكذلك يتطرق الفيلم لبعض الأمور الاجتماعية في السعودية، ويعكس التغييرات التي تشهدها المملكة، والتي وصلت لتخفيف قيود نظام ولاية الرجل، إذ يبدأ ببطلة الفيلم مريم وهي تقود سيارتها، ويلعب بطولة فيلم “المرشحة المثالية” ميلا الزهراني، ونورا العواض، وضاحي الهلالي، وهو أول فيلم سعودي يحصل على دعم من المجلس السعودي للأفلام.

وعن دخول هيفاء المنصور قائمة المرشحين للحصول على جائزة الأسد الذهبي في مهرجان البندقية السينمائي، فلقد اشارت المنصور الى انها تأمل أن يبعث الفيلم برسالة تمكين للسعوديات، وتأثرت المخرجة المنصور خلال مهرجان البندقية وذرفت دموعاً عند حديثها عن العوائق التي تعترض المرأة في العالم، متمنية مستقبلاً أفضل لابنتها.

المخرجة السعودية هيفاء المنصور

يُذكر بأن المخرجة السعودية وعضو مجلس إدارة الهيئة العامة للثقافة هيفاء المنصور قد حصلت على جائزة كريستال في المنتدى الاقتصادي العالمي دافوس 2019، والتي تمنح للشخصيات الثقافية والفنية الاستثنائية، تكريماً لها على دورها القيادي ومساهماتها في إحداث التغيير وريادتها في التحول الثقافي في العالم العربي.

وتعتبر المخرجة السينمائية السعودية هيفاء المنصور أول مخرجة سعودية تعمل في مجال صناعة الأفلام وتقتحم عالم السينما، وكان مشوارها الفني قد بدأ مع فيلم (من ..؟) . (Who ..?)، بينما سلطت المخرجة المبدعة المنصور في العديد من أعمالها الفنية الضوء على الانفتاح السعودي منها فيلم Wadjda “وجدة” والذي كان أول فيلم روائي يصور بشكل كامل بالمملكة، وأول فيلم سعودي يتم ترشيحه للأوسكار، والذي حصد ما يقارب الــ20 جائزة، حتى وصل ترشيحه لجوائز الأوسكار، كما يعتبر فيلمها “أنا والآخر” واحداً من أبرز التجارب السينمائية في الخليج العربي والذي تم تصويره في الامارات، ويعتبر من التجارب الرائدة على مستوى السينما المستقلة الخليجية، كما حظي فيلمها “نساء بلا ظل” بشهرة واسعة، وكذلك فيلم “ماري شيلي” الذي أطلقته المخرجة السعودية مؤخراً.

وشاركت المخرجة هيفاء المنصور في العديد من المهرجانات والمؤتمرات المحلية والدولية المتعلقة بالسينما، وحصلت على جوائز عديدة، منها جائزة الخنجر الذهبي لأفضل فيلم وثائقي في مهرجان مسقط السينمائي، وتعتبر تلك الجائزة أول ذهبية في تاريخ السينما السعودية، وهي أول مخرجة سعودية تفوز بجائزة “أي دبليو سي” السادسة للمخرجين عن فيلمها “Miss Camel”.

               

أترك تعليق
تابعنا على تويتر